عبد الله الصقير (جدة)

استمرارا لمسلسل الحرائق، شب أمس خامس حريق في جدة خلال 10 أيام إذ اندلعت النيران في مستودع مواد بناء، وساهمت بعض المواد المخزنة في المستودع في انتشارها، ما استدعى استنفار 14 فرقة إطفاء وانقاذ لمباشرته حسب ما أفاد به نائب المتحدث باسم الدفاع المدني في منطقة مكة المكرمة العقيد وحيد مراد، مبينا لـ «عكاظ» أنه لم تسجل أي وفيات أو اصابات في الحريق الذي تبلغ مساحته 3 آلاف م2. وللسيطرة على الحريق استحدث الدفاع المدني منطقة إسناد شمالي منطقة المستودعات في جنوبي جدة، فيما عمدت فرق الإطفاء على عمل ساتر مائي من ثلاثة محاور للحيلولة دون امتداد النيران الى المستودعات المجاورة. وفتحت فرق الإنقاذ ممرات لتسهيل عمليات الإطفاء.