تكدست النفايات على مدخل حي الأمير عبدالرحمن في أحد رفيدة، وكونت مردما يصدر الروائح الكريهة والحشرات والأوبئة في الموقع دون أن تتحرك البلدية لإزالتها، ويطالب الأهالي بإنهاء المعاناة المتفاقمة، بتخليصهم من المخلفات التي تتوسع رقعتها يوما بعد آخر.

(تصوير: خالد آل مريح)