خالد البلاهدي (الدمام) (تصوير: سامي الغامدي)

كشف رئيس مكتب التدريب التقني والمهني في الشرقية محمد السلوم، إغلاق عدد من المعاهد التدريبية بالمنطقة لمخالفتها اللوائح، إضافة إلى عدم تقديمها أي مضمون للمتدربين، مؤكداً وجود آليات ومعايير معينة لاستخراج رخص للمراكز التدريبية، وعند مخالفة تلك اللوائح يتم التنبيه ومن ثم الإنذار وإيقاف تلك المعاهد، وفي المقابل هناك تراخيص جديدة يتم منحها للمستوفين للشروط.

ونفى السلوم على هامش الحفلة الختامية لبرنامج «اصنع مهارة 12» التي نظمتها لجنة التنمية الاجتماعية لأحياء الروضة والاتصالات والريان والواحة بالدمام أمس الأول، وجود أي تسرب للمنتسبين في المؤسسة كما أن نسبة التقاعد تعتبر قليلة على مستوى المملكة، إذ تقدم مميزات وبدلات غير موجودة في القطاعات الحكومية الأخرى، وتخضع لنظام الخدمة المدنية بجميع البدلات والمميزات المالية، إضافة إلى أن هناك بدلات خاصة للمدربين في التدريب التقني والمهني غير موجودة في التعليم.

وأوضح السلوم أن التدريب الأهلي خاص للمستثمر ورغبته ونظرته المستقبلية والاستثمارية، ونحن لا نستطيع أن نوجهه بل ندعمه، من خلال تقديم التسهيلات اللازمة في المشاريع الجديدة والتخصصات الجديدة، وهناك عدد من مشاريع المؤسسة مع القطاع الخاص في الشراكات الإستراتيجية كلها قائمة على التدريب النوعي منها توقيع اتفاقية مركز الملك سلمان للخدمات البحرية في الجبيل سينشئ قريبا، والمعهد السعودي للبترول والغاز، ومعهد «نيتي» بالأحساء ومعهد لحفر آبار النفط في بقيق، كل ذلك فيها تدريب نوعي ولكن خاضع لنظام آخر غير التدريب الأهلي، وهي شراكة بين صندوق الموارد البشرية والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني والقطاع المستفيد من تدريب هؤلاء الشباب.