أحمد المحيسن (الجوف)

طالب أمير منطقة الجوف الأمير فهد بن بدر بن عبدالعزيز وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة بأهمية رفع مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين بالمستشفيات والمرافق الصحية الأخرى.

واستعرض الأمير فهد بن بدر خلال استقباله في مكتبه بديوان الإمارة أمس (الأربعاء) وزير الصحة، يرافقه نائبه حمد بن محمد الضويلع، ومدير الشؤون الصحية بالجوف الدكتور حسن الشهراني، المشاريع الجاري تنفيذها، والخطط المستقبلية، إذ أطلعه الوزير الربيعة على نتائج جولته التي قام بها على القطاع الصحي بمحافظة القريات أخيرا، والإجراءات المتخذة عقب هذه الزيارة، الرامية إلى تطوير العمل في القطاع الصحي في المنطقة على وجه التحديد، بما في ذلك زيارته للمرافق الصحية بمدينة سكاكا.

وأكد وزير الصحة في تصريح عقب اللقاء أن الأسابيع الثلاثة القادمة ستشهد تفعيلاً حقيقياً للعمل بمركز القلب من خلال إجراء عمليات جراحية كبيرة بالمركز بعد استكمال التجهيزات الطبية فيه، مشيراً إلى استمرار العمل بمدينة الأمير محمد بن عبدالعزيز الطبية لخدمة أبناء المناطق الشمالية وفق البرنامج الزمني لها، والعمل على تطوير خدمات القطاع الصحي بشكل عام.

وكان الوزير تفقد أمس مستشفيات الجوف، شملت مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي، إذ اطلع على قسم الطوارئ وعدد من الأقسام والأشعة وعيادات المستشفى، وقام بتجربة الاتصال المرئي بالمستشفى مع مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، كما تفقد قسم قسطرة القلب الجاري تجهيزه لافتتاحه خلال الفترة القادمة، والتقى طاقم المهندسين والأطباء الذين يعملون على تجهيزه، وحثهم على سرعة افتتاحه لحاجة المنطقة لذلك.

ومن ثم زار مركز السكر بسكاكا، واطلع على ما يقدمه من خدمات، ومن ثم تجول على عدد من المرافق الصحية، إذ اطلع على مبنى المديرية، وتفقد مستشفى الأمير متعب بن عبدالعزيز وتجول فيه مطلعا على قسم الطوارئ وأقسام التنويم، بعدها زار مستشفى النساء والولادة، وتفقد العيادات الخارجية وقسم الطوارئ، وختم زيارته بمركز صحي السوق والمطر.

كما التقى الدكتور توفيق الربيعة عددا من المواطنين والمرضى أثناء جولته، واستمع لمطالبهم وتطلعاتهم من القطاع الصحي، مؤكداً أنها محل اهتمامه وسيقوم بمتابعتها.