فوز الغامدي (جدة)

fauz_alghamdi@

أوضح متخصص في جراحات التجميل أن عمليات تجميل الأنف هي أكثر جراحات التجميل تعقيداً وأشدها خطورة، مستنداً في ذلك إلى نتائج المؤتمر الطبي للجراحات التجميلية الذي عقد أخيراً في ألمانيا، وقال استشاري جراحات التجميل ممدوح عشي أن 95% من الأطباء غير راضين عن إجراء عمليات تجميل الأنف، وأن شريحة واسعة من المرضى لا يرضون عن النتيجة، ويدخل بعضهم في حالة اكتئاب وإحباط تؤثر على صحتهم النفسية.

وحذر من مخاطر جراحات تجميل الأنف ومن مخاطرها بعد العملية، وأنه يجب عدم إجراء العملية قبل سن 18، مفضلاً تأجيلها إلى 21 سنة، أو التأكد من حالة المريض النفسية ودوافعه لإجراء العملية.