حسين هزازي (جدة)

okaz_online@

أعلنت صحة جدة على لسان مساعد مدير الشؤون الصحية للصحة العامة الدكتور خالد باواكد ارتفاع نسبة الإصابة بحمى الضنك في المحافظة إلى 500 إصابة خلال 10 أسابيع فقط، مؤكدا تصنيف أربعة أحياء بأنها الأكثر وباءً، تشمل الحمدانية والبلد والصفا والعزيزية.

جاء ذلك خلال الحملة التوعوية الخاصة بمرض «حمى الضنك» على مستوى المحافظة، التي دشنها مدير الشؤون الصحية بمحافظة جدة الدكتور مشعل بن مسفر السيالي أمس (الأحد)، تحت شعار «عينك عليها.. للحد من تكاثرها»، وبمشاركة أكثر من 2000 شخص من الكوادر الطبية والفنية والإدارية من مختلف الجهات الحكومية بجدة.

وأكد مدير الصحة أن جهود مكافحة البعوض تأتي بناء على توجيهات محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد لتعزيز الجانب الوقائي لاحتواء مرض حمى الضنك من خلال رفع درجة الوعي الصحي لفئات المجتمع المختلفة من الأمراض الوبائية وطرق الوقاية منها، مناشدا سكان مدينة جدة بضرورة التعاون والتفاعل لتحقيق الهدف المنشود من إقامة هذه الحملة، مبيناً أن صحة جدة أكملت جميع الاستعدادات اللازمة لإنجاح هذه الحملة.

وبين الدكتور باواكد أنه روعي في الحملة تنويع وسائلها وتتضمن توزيع الآلاف من مطويات الجيب التوعوية لكيفية الوقاية من حمى الضنك والمطبوعة بلغات عدة غير اللغة العربية، إضافة إلى زيارة الفرق الميدانية للمنازل وتقديم التوعية للسكان، والكشف على أماكن تجمعات المياه في المنازل والأفنية المحيطة بها.

وأضاف: هناك محاضرات تعريفية ومعارض في عدد من المراكز التجارية وأماكن التجمعات السكانية والعمالية، وفي المدارس الحكومية، والتنسيق مع أمانة جدة لبث رسائل التوعية من خلال لوحات الطرق إلى عموم الناس، إلى جانب استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في بث الرسائل التوعوية تحت وسم «#جدة_عروس_بدون_ناموس».