«عكاظ» (الدمام)

كشفت شركة أرامكو أن إجمالي مشترياتها من المصنعين المحليين ارتفعت العام الماضي 14%، ليبلغ إجمالي مشترياتها منهم 10 مليارات، تمثل ما نسبته 43% من إجمالي مشترياتها، يأتي هذا خلال تدشينها اليوم في غرفة الرياض مركزا لعلاقات المقاولين والموردين، في إطار جهودها لتشجيعهم على رفع نسبة المحتوى المحلي في المنتجات والخدمات، وتوطين الابتكار والتقنية، وتوفير فرص العمل للسعوديين، من خلال برنامج أرامكو السعودية لتعزيز القيمة المضافة المحلية (اكتفاء)، الذي تسعى الشركة لنشره ليكون برنامجًا وطنيًا تتبناه قطاعات وجهات مختلفة في المملكة.

ويأتي البرنامج لدعم تطلعات رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني في تحفيز القطاع الخاص لتصنيع وتوفير الخدمات محليًا والتقليل من الاعتماد على الواردات، خاصة في القطاعات الحيوية المرتبطة بالطاقة. وقد بلغت حصة المُصَنّعين المحليين من مشتريات الشركة للعام الماضي أعلى نسبة في تاريخ الشركة بقيمة 10 مليارات ريال تقريبًا، أي ما يعادل نسبة 43% من إجمالي مشتريات أرامكو السعودية، وهو ما يُشكّل زيادة بنحو 14% عن العام الذي يسبقه.

ويهدف البرنامج إلى تأسيس قاعدة صناعية سعودية تنافسية على مستوى عالمي عن طريق رفع نسبة المحتوى المحلي في الخدمات والسلع إلى 70% بحلول عام 2021، وتصدير ما نسبته 30% من المنتجات والخدمات المرتبطة بقطاع الطاقة، وخلق آلاف الوظائف للسعوديين.