منصور الشهري (الرياض)

mansooralshehri@

يبدأ 19 قطاعا أمنيا وحكوميا بعد سبعة أيام المشاركة بفعالية في المرحلة الجديدة من حملة «وطن بلا مخالف» التي أطلقها ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف أمس الأول (الأحد) للقضاء على العمالة المخالفة لأنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود التي تعد امتدادا لحملة سابقة أطلقت قبل 3 أعوام (عام 1435هـ).

وتمكنت وزارة الداخلية منذ تطبيق حملتها الأولى في عام 1435هـ والمستمرة حتى الآن من ترحيل ما يفوق مليونين ونصف المليون مخالف في كافة المناطق وفق إحصاءاتها الرسمية، وذلك عبر 28 منفذا حدوديا بريا وبحريا وجويا.

وشهدت ثلاثة منافذ على مدار عامي 35/‏1436 هـ أكبر نسبة لترحيل المخالفين وسجل مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة في عام 1435 هـ نسبة 48.64%، يليه منفذ الطوال البري جنوبي السعودية بنسبة 33.24%، ثم مطار الملك خالد الدولي بالرياض بنسبة 7.72%.

وفي عام 1436هـ واصل مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة تصدره للنسبة الأعلى في ترحيل المخالفين بنسبة 50.99%، يليه منفذ الطوال البري بنسبة 26.54%، ثم مطار الملك خالد الدولي بالرياض بنسبة 10.17%.

وكانت أكثر المناطق الإدارية قبض على مخالفي أنظمة الإقامة والعمل خلال عام 1435هـ منطقة مكة المكرمة بنسبة 49.15%، ثم منطقة جازان بنسبة 23.73%، تليها المنطقة الشرقية بـ 6.04%، وفي خلال عام 1436هـ واصلت منطقة مكة المكرمة الأعلى نسبة في القبض على مخالفي أنظمة الإقامة والعمل بنسبة 34.50%، ثم منطقة جازان بـ20.18%، تليها منطقة الرياض بنسبة 12.30%.

98 دار توقيف في المناطق

وفرت الجهات المعنية بالحملة الماضية والحالية 98 دارا للتوقيف وللإيواء في المناطق، التي سيتواصل استخدامها في حملة «وطن بلا مخالف»، إذ يوجد في منطقة الرياض 13 موقعا، والمنطقة الشرقية ستة مواقع، فيما يوجد في منطقة مكة المكرمة أربعة مواقع، بينما كان نصيب كل من منطقة عسير والمدينة المنورة وتبوك والقصيم ثلاثة مراكز في كل منها، ومركزان في كل من منطقة الباحة والجوف والحدود الشمالية، فيما يوجد مركز إيقاف وإيواء واحد في كل من منطقة نجران وجازان وحائل. ووضعت حملة «وطن بلا مخالف» رقم الطوارئ 999 للإبلاغ عن أي وافد مخالف لأنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود.

حرس الحدود والأمن للتعقُّب والجوازات للترحيل

أنهت المديرية العامة لحرس الحدود خطة متكاملة لكافة مواقع تواجدها في المناطق تتكون من قوة تضم عددا من الضباط والأفراد، وستقوم تلك القوة بعمل التمشيط والمسح في المحافظات الحدودية للقبض على أي مخالف لأنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود والتعامل وفق التعليمات والأنظمة.

وتتمثل مشاركة الأمن العام في هذه الحملة الوطنية الشاملة في تعقب المخالفين أو الناقلين لهم عبر الفرق الميدانية المنتشرة في كافة المناطق والقرى والهجر، فيما ستقوم المديرية العامة للجوازات عبر جميع إدارات الوافدين والمنافذ الحدودية باستقبال الراغبين في الاستفادة من حملة «وطن بلا مخالف» لمغادرة الأراضي السعودية والحصول على المميزات خلال الـ90 يوما القادمة بعدم إيقاع العقوبات النظامية بحقهم، وكذلك عدم أخذ بصماتهم كمرحلين، لكي يستطيعوا العودة للسعودية بشكل نظامي.