عبدالرحمن باوزير (جدة)

A_Bawazier@

علمت «عكاظ» من مصدر مطلع تقديم ثلاثة أعضاء في مجلس الشورى (لينا المعينا، لطيفة الشعلان وعطا السبيتي) توصية تقضي بتنسيق وزارة التعليم مع الهيئة العامة للرياضة للعمل على افتتاح كليات في الجامعات السعودية للتربية البدنية لتخريج كوادر نسائية وطنية رياضية متخصصة.

وعزت مصادر لـ«عكاظ» تقديم التوصية على التقرير السنوي لوزارة التعليم إلى ستة مسوغات، وجاء تبني المجلس في 1435 دراسة إضافة برنامج للياقة البدنية والصحية للبنات المسوغ الأول، وأن التوصية الجديدة مكملة لقرار المجلس السابق.

وأشارت المصادر إلى الحاجة للبدء في إعداد وتخريج متخصصات جامعيات في مجال التربية الرياضية لسد حاجة مدارس التعليم العام للبنات في القطاعين العام والأهلي التي ستنشأ متى ما فعّلت الوزارة إدراج حصص التربية الرياضية في مدارسها، جاءت مسوغاً ثانياً في التوصية.

وأضافت: «المسوغ الثالث يكمن في تمكين التوطين في الوظائف الرياضية النسائية بدلا من استقطاب العناصر الأجنبية لسد حاجة مراكز الرعاية والتأهيل الشامل والأندية الرياضية النسائية من الكوادر السعودية المؤهلة، وتعزيز رؤية 2030 في رفع مشاركة المرأة في سوق العمل إلى 30% بفتح مجالات جديدة للتوظيف وخفض نسب البطالة جاءت مسوغاً رابعاً».

ولفتت المصادر إلى أن المسوغ الخامس للتوصية يتمثل في تحقيق النمط الصحي المتوازن كأحد أهم مقومات جودة الحياة التي نصت عليها رؤية المملكة 2030 الهادفة إلى رفع نسبة ممارسي الرياضة الأسبوعية من 13% إلى 40%، إضافة إلى الاتجاه في كثير من الجامعات الخارجية سواء في الولايات المتحدة الأمريكية أو في العالم العربي إلى تخصيص كليات جامعية للعلوم والتربية الرياضية وسعي الجامعات السعودية لتحقيق التميز والتنافسية في برامجها التعليمية ومخرجاتها الأكاديمية الذي حل مسوغاً سادساً.