مرعي أبوطمة (محايل)

AbuTmah@

نفت مديرية الشؤون الصحية في منطقة عسير أمس (الإثنين) صحة ما تداولته وسائل التواصل الاجتماعي حول رفض مستشفى محايل عسير علاج جندي أصيب في الحد الجنوبي، مؤكدة أنه لم يردها أي شكوى عن الحالة. في المقابل، ذكر الجندي سلطان عبده عسيري لـ«عكاظ» أنه أصيب بطلقة في الرقبة بالحد الجنوبي، وبعد انتهاء فترة التنويم في مستشفى أبوعريش، انتقل لمسقط رأسه محايل عسير، وكان عليه أن يراجع المستشفى بشكل يومي لعمل غيار لجرحه، إلا أنه لم يجد التجاوب منهم. وأوضح أنه تقدم بشكوى رسمية إلى وزارة الصحة برقم (34254) وتاريخ (6/8/ 1438)، مستغربا نفي الشؤون الصحية وتبني كلام مدير مستشفى محايل، دون التحقق من الأمر أو التواصل معه. وقال:«راجعت مستشفى محايل إلا أنه رفض التعامل مع حالتي، ولدي كرتا مراجعة تثبتان حضوري ليومين متتاليين ولم يتم علاجي، وقدم لي موظف بالطوارئ قائمة بالحالات التي يمكنهم استقبالها، وقال لي «حالتك ليست من ضمنها، فتوجهت إلى مستوصف خاص من أجل عمل الغيار لجرحي، فاستقبلوني وعالجوني مجانا». وأكد عسيري أنه تقدم بشكوى لوزارة الصحة عبر الرقم (937)، المخصص لاستقبال ورصد بلاغات المرضى، «فاتصل بي أحد الموظفين بمستشفى محايل، وقال إنه خارج المحافظة، وسيتواصل معي عند رجوعه، إلا أنه لم يتصل بي بعدها»!. وكان المتحدث باسم الشؤون الصحية بعسير، سعيد النقير، ذكر في بيان أمس أنه «تم التواصل مع مدير القطاع الصحي بمحافظة محايل عسير محمد عسيري والذي أكد بدوره عدم تسجيل أي شكوى رسمية أو شفوية بالمستشفى خلال الفترة السابقة عن الحالة».