«عكاظ» (جدة)

OKAZ_online@

لقي لاعب كرة قدم، يلعب لأحد أندية الدوري الموزنبيقي، حتفه بعد أن التهمه تمساح عملاق باغته بهجوم على ضفاف نهر «زامبيزي»، بينما كان يمارس تدريباته اللياقية اليومية بالركض بمحاذاة النهر، وفق ما ذكرته وكالة «سبوتنك» الإخبارية، ونشر النادي الذي ينتمي له الضحية، نعيا على صفحته الرسمية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، جاء فيه «فقدنا المدافع الشاب استيفانو البرتو جينو، والذي كان لديه مستقبل واعد، لكنه خسر حياته نتيجة هجوم تمساح من نهر زامبيزي عليه»، وأفاد شهود العيان بأن التمساح كان ضخما، ويقدر طوله بنحو خمسة أمتار.