رويترز (باريس)

قال متحدث باسم وزارة الداخلية الفرنسية أمس (الخميس) إن شرطيا آخر لم يمت متأثرا بجروحه التي أصيب بها في إطلاق النار الذي وقع في باريس مثلما أعلن في وقت سابق.

لكنه أضاف أنه بخلاف الشرطي الذي قتله المهاجم في الحال أصيب ضابطا شرطة بجروح خطيرة.

وقال المتحدث بيير أونري براندي للصحفيين "استخدم (المهاجم) سلاحا آليا ضد الشرطة، سلاح من أسلحة الحرب".

وأضاف أن خطر "التهديد الإرهابي" في البلاد مازال مرتفعا.