«عكاظ» (عسير)

okaz_online@

ألقت بلدية خميس مشيط بالمسؤولية على إدارة مكافحة نواقل الأمراض بالشؤون الصحية في عسير، في ظهور إصابات بمرض اللشمانيا الجلدية بين سكان حيي الرصراص وعتود في المحافظة، مشيرة إلى أن القضاء على ذبابة الرمل التي تنقل المرض، من مهمات إدارة مكافحة نواقل الأمراض في صحة عسير. وذكرت البلدية ردا على ما نشرته «عكاظ» بعنوان «ذبابة الرمل تنشر اللشمانيا في خميس مشيط» في (28/‏10/‏1437)، أنها تساعد في مكافحة الحشرات والحيوانات الضالة والقوارض وفقا لخطة مكافحة منظمة، مبينة أنه يجري رش جميع الأحياء أسبوعيا بمبيدات ذات أثر باق للقضاء على الحشرات. وكانت «عكاظ» نشرت تقريرا حول مخاوف سكان حيي الرصراص وعتود في خميس مشيط من ظهور إصابات بمرض اللشمانيا الجلدية، إثر انتشار ذبابة الرمل، مطالبين الجهات المختصة بتكثيف عملية الرش للقضاء جذريا على تلك الحشرة.