حسام الشيخ (جدة)

hussamalshikh@

أكدت وزير الهجرة وشؤون المصريين بالخارج الدكتورة نبيلة مكرم لـ«عكاظ» موافقة الحكومة المصرية على نقل جثمان المصري المغترب إلى بلاده دون شروط، مشيرة إلى أن طلبات المصريين العاملين في الخارج، خصوصا الجالية المصرية بالسعودية وأهمها الإعفاء من جمارك السيارات وتقسيم اختبارات العام الدراسي، أمام مجلس النواب المصري للتشاور.

من جهته، كشف نائب رئيس الاتحاد العام للمصريين العاملين بالخارج فرع السعودية المستشار محمد أبوالعيش، أن الاتحاد عرض مطالبات أبناء الجالية المصرية في السعودية، على رئيس مجلس الشعب المصري ووزارة الهجرة، تمهيدا لرفعها إلى رئاسة الجمهورية للبت بشأنها. موضحا أن الاتحاد تبنى عددا كبيرا من أوراق العمل والاقتراحات والرؤى المقدمة من المصريين في السعودية، تشمل النظر في إعفاء العائدين إلى أرض الوطن من جمارك السيارات الخاصة بهم، وزيادة حصة الحاصلين على الثانوية العامة السعودية في الجامعات الحكومية المصرية، وتقسيم اختبارات أبنائنا في الخارج إلى فصلين، بدلا من أدائها في فصل واحد نهاية العام، ما يشكل عبئا على أبناء وبنات العاملين، في ظل قلة المدارس التي تدرس المنهج المصري، علاوة على المطالبة بشمول العاملين في الخارج بمظلة التأمين الشامل المصرية.

وأبان أبوالعيش خلال لقائه أخيرا، برئيس مجلس الشعب الدكتور علي عبدالعال ووزيرة الهجرة المصرية الدكتورة نبيلة مكرم، ضمن وفد الاتحاد العام للمصريين العاملين في الخارج، أن اللقاء الذي استمر ليومين، ناقش مطالبات أبناء الجالية المصرية، حول تأمين معاش للعاملين في الخارج، ووضع معايير وآليات جديدة فيما يخص جمارك سيارات العائدين إلى الوطن، وإلزام شركات تصدير العمالة بالعقد الموحد لحفظ حقوق العمالة، إضافة إلى ضرورة استحداث مراكز تدريب لتأهيل العمالة قبل مغادرة أرض الوطن، لنقل صورة مشرقة عن العامل المصري، علاوة على مناقشة المشكلات المتعلقة بتعليم أبناء الجالية المصرية في الخارج.