«عكاظ» (الرياض)

حققت اللجنة الأوليمبية العربية السعودية والهيئة العامة للرياضة تقدما مؤثرا في تيسير عملية إصدار أوامر الإركاب للمنتخبات السعودية، بعد الاتفاق مع الناقل الوطني الخطوط الجوية السعودية ومكتب سفر معتمد.

الآلية الجديدة التي بدأت منتصف الشهر الجاري تختصر الكثير من الوقت والجهد، الأمر الذي من شأنه تسهيل عمل الاتحادات الرياضية وتسريع إنجاز خططها. ويشمل هذا تطوير وتوسعة مكتب الحجوزات الموحد في مبنى اللجنة الأوليمبية والاتحادات، وكذلك انخفاض التكاليف، إذ يتم الحجز بشكل مباشر ومبكر من قبل الاتحادات وبأسعار وخطوط سير أفضل في حال عدم وصول رحلات للخطوط السعودية لمكان الحدث.

ولاقت هذه الخطوة العملية الاستحسان من قبل الاتحادات الرياضية كونها اختصرت 50% من الخطوات الإجرائية السابقة.

وعبر الرئيس التنفيذي للجنة الأوليمبية السعودية عبدالله الغامدي عن شكره لوكيل شؤون الرياضة في الهيئة عبداللطيف الهريش على مساهمته في تذليل الصعوبات كافة، ودعمه لكل ما يصب في تطوير الرياضة. كذلك قدم الغامدي الشكر لمدير عام الشؤون المالية في الهيئة محمد الشهراني، وللمدير التنفيذي للإدارة المالية في اللجنة الأوليمبية رفيف قباني، وفرق عملهما، على ما قاموا به من جهد.