«عكاظ» (الطائف)
خُصص بسوق عكاظ في دورته الحالية الـ 11، مزاد علني للقطع الأثرية. ويشهد المزاد المقام للعام الثالث على التوالي مشاركة هواة ومختصين في التراث من مختلف مناطق المملكة. وأوضح مسؤول المزاد بالسوق طلال باخت الجعيد، أن المزاد الذي يبدأ الساعة السادسة مساءً يشهد حضوراً لهواة القطع الأثرية وزوار سوق عكاظ المهتمين باقتناء ومشاهدة مثل هذه القطع وطريقة المزاد عليها. وأشار إلى أن المزاد يتم على العديد من القطع الأثرية منها، السيوف، والمهباش، والخناجر، والدلال، والقطع القديمة.

وأضاف أن هيئة السياحة والتراث الوطني تهدف من تنظيم متحف لبيع القطع الأثرية عبر مزاد علني في جادة سوق عكاظ للحفاظ على القطع الأثرية، ويتم تجميع تلك القطع من أصحابها ومعرفة مصادرها والتنسيق بين مالكي القطع والمشترين. من جانبهم، أكد عدد من الزوار لسوق عكاظ أن المزاد شجّع على التعرف على القطع الأثرية النادرة وأنواعها.