«عكاظ»(المدينة المنورة)
تقدم نائب أمير منطقة المدينة المنورة الأمير سعود بن خالد الفيصل، المصلين عصر أمس، في المسجد النبوي الشريف، وذلك للصلاة على شهيد الواجب الرقيب أحمد بن تركي بن عالي الرشيدي أحد منسوبي القوات المسلحة الذي استشهد أثناء دفاعه عن الوطن في ميدان الشرف والكرامة بالحد الجنوبي بقطاع نجران.

وأدى الصلاة مع الأمير سعود بن خالد، قائد منطقة المدينة المنورة اللواء ركن عبدالله بن سعيد القحطاني وعدد من القادة العسكريين وزملاء الشهيد.

ونقل نائب أمير منطقة المدينة المنورة تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد، وأمير منطقة المدينة المنورة، لأسرة وذوي الشهيد الرشيدي.

وقال إن الشهيد قدم صورة من أروع صور التضحية والفداء وهو يذود عن حمى الوطن ومقدساته، مؤكداً أن الشهادة تحت راية التوحيد وفي سبيل الدفاع عن أرض الحرمين الشريفين ومقدرات الوطن الغالي شرف عظيم يكرم الله به من يشاء من عباده، سائلا الله أن يتقبله في الشهداء والصالحين.

وعبر أهالي الشهيد عن شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين وولي العهد ولأمير منطقة المدينة المنورة ونائبه، على مشاعرهم ومواساتهم لهم سائلين الله له المغفرة والرحمة.