نضال قحطان «جدة»

يتوقع

أن يكون مسلسل «البيت بيت أبونا» للكاتبة وداد الكواري من إخراج غافل فاضل، من أحد الأعمال الخليجية الهامة المشاركة في الموسم الرمضاني المقبل، ربما لأنه يجمع فنانتين قديرتين هما حياة الفهد وسعاد العبدالله، يصاحبهما الفنان القدير إبراهيم الصلال.
العمل الجديد حول سيدتين مطلقتين، هما حليمة ونعيمة، اللتان تعيشان مع أولادهما في بيت والدهما الذي يتكفل بالإنفاق على ابنتيه وأحفاده.

حيث يقدم المسلسل العديد من النماذج والحالات الإنسانية المتعلقة بالتفكك الأسري الناتج عن الطلاق، وما يترتب عليه من انعكاسات تؤثر في كيان الأسرة وشخصية أبناء وبنات المطلقين والمطلقات وعلاقاتهم بآبائهم وأمهاتهم، ومستقبلهم أثناء تكوينهم لأسرهم مستقبلاً.
وتتوالى أحداث العمل بين السيدتين فتكتشفان أنهما فشلتا في تربية أولادهما، فمعظم الأحفاد والحفيدات عاطلون عن العمل أو فاشلون في الدراسة والحياة، ويستمر الصراع الأسرى في أكثر من خط درامي.
وحول قضايا الطلاق والتفكك الأسري تشارك الفنانة مريم حسين التي أوضحت أنها صورت أيضا المسلسل «عطر الجنة» بجوار نجوم من الخليج وهم عبدالعزيز جاسم وهدى الخطيب وزهرة عرفات وغانم السليطي، وقد قام بكتابته حمد بدر ويخرجه سائد الهواري. ويتناول المسلسل الحالة الاجتماعية الخليجية معرجاً على نسب الطلاق، كما أن المسلسل يشتمل على الصراع الدائم على المال. مريم كانت من بين المشاركين في الجزء الخامس من المسلسل الرمضاني (صبايا) الذي يصور حالياً في لبنان، لتكون إلى جانب كل من الفنانات جيني أسبر وليليا الأطرش وهبة نور، حيث يخرج المسلسل الذي كتبته نور الشيشكلي، الأردني محمود الدوايمة. مريم تجسد دور طالبة جامعية خليجية مشاكسة تعمل على إثارة المشاكل ولكنها تتحول بعد متغيرات وأحداث عدة إلى مرشدة اجتماعية تحل مشاكل من حولها، وتتزوج من شاب لبناني وتعيش معه في بلده.